مدة الشفاء بعد عملية إستئصال الرحم وتأثيرها على العلاقة الزوجية


 

مدة الشفاء بعد عملية إستئصال الرحم وتأثيرها على العلاقة الزوجية


بمجرد شعورك أنك قوية بما فيه الكفاية، ويمكنك الحركة والمشي قليلا، فهذا يساعد على منع مشاكل ما بعد الجراحة مثل: 

جلطات الدم. 

الالتهاب الرئوي. 

ألم الغازات والانتفاخات. 


خلال أول أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، من المهم أن تحصلي على أكبر قدر من الراحة، وأيضا أن تضعي وسادة على مكان الجرح، خاصة إذا كنت مصابة بالسعال أو تريدين أخذ نفس عميق، لأن هذا سيدعم بطنك ويقلل الألم. 


تدريجيا سيمكنك زيادة الأنشطة التي تقومين بها، وحتى تتم عملية التعافي بشكل جيد، عليك تجنب رفع أشياء ثقيلة، فلا تحملي شيئا أكثر من 8 كجم خلال أول 4-6 أسابيع بعد الجراحة، ولنفس السبب، أيضا تجنبي الجماع المهبلي في هذه الفترة. 


بمجرد أن تتمكني من التحرك بسهولة من دون ألم، أو بدون استخدام أدوية مسكنة للألم، يمكنك قيادة السيارة، أما الشفاء الكامل عادة ما يستغرق من 4 : 6 أسابيع، ويمكنك العودة بعدها لروتينك الطبيعي وعملك، وهذا لا يتوقف فقط على طاقتك وقدرتك، بل وأيضا طبيعة عملك ومتطلباته.

information Guide news - Herald Media -trends routers feeder and funding issues truth

تطوير ويب - اعمال انترنت - ربح - رسم - جرافيك - ديزاين - تصميم - زوار موقع - حلول الميديا حلول الترافك

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال