التوازن البيئي باختصار شديد



في سنة 1995 ، تم إطلاق" 14 ذئبــــــا" في متنزه يلوستون الامريكي الوطني ، مساحته ضخمة حوالي 4000 ميل مربع ، لم يشك العلماء بتغيير النظام البيئي للحديقة بالكامل بشكل جذري .
لم يكن هناك ذئاب في الحديقة لمدة 70 سنه ، فساد الغزلان هناك طول ذك الوقت ، على مدار سنين من التكاثر غير المنضبط تم إلحاق أضرار جسيمة بالحياه النباتية ،



- طبعا الذئاب الــ14 لم تأكل كل الغزلان ، لكن أجبرهتم على اختيار أماكن للرعي بعناية وتجنب بعض أجزاء الحديقة ، بدأت النباتات في النمو والحياة . لمدة 6 سنين ، زاد عدد الأشجار خمس مرات ، ظهر القنادس التي تحتاج الأشجار لبناء السدود علي المجاري المائيه والانهار . ظهر الفطر والبط والأسماك في المناطق النائية ، قللت الذئاب من حيوان ابن آوى ، فادي لزيادة في عدد الأرانب البرية والفئران ، و بدورها اجتذبت الصقور والنسور والتعالب والدببة إلى الحديقة ،



لكن الأكثر إثارة للدهشة أن الذئاب غيرت مجرى الأنهار . قنواتهم تم تقويمها واستقرت ، انخفض التآكل الساحلي حصل كل هذا لأن تأثير الذئاب على الغزلان أدى إلى النمو الهائل للأشجار والعشب على ضفاف الأنهار ، مما أدى إلى تقويتها تغيرت جغرافية المتنزه نفسه ، بفضل الذئاب الأربعة عشر.

جميع المقالات حصرياً علي موقع مجلتي

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال